العمارة تريد أهلها ،، و إحنا أهلها ..
شاركنا أفكارك و آراءك ..
ميسان اونلاين بيت الميسانيين

حيّاكم الله


forum@maysanonline.com
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 تاريخ انشاء المجر الكبير / علب كاطم درجال الربيعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علي كاظم درجال الربيعي



عدد المساهمات: 93
تاريخ التسجيل: 02/06/2011

مُساهمةموضوع: تاريخ انشاء المجر الكبير / علب كاطم درجال الربيعي    الجمعة أغسطس 12, 2011 10:56 pm

تاريخ انشاء المجر الكبير / علي كاظم درجال الربيعي
================================
المجر الكبير
***********
هو احد فروع دجله من الجانب الايمن وتصريفه أللغوي ( ألمجره ) وقد قامت عليه قريه سرعان ماتحولت الى نا حيه ترتبط اداريا بقضاء قلعة صالح والمجر الكبير معروفه تاريخيا اذ وردت في اسفار الرحاله ألأجانب في القرن السابع عشر وهي تبعد عن مدينة العماره حوالي 33 كم ْبناء ومعناه في المعجم العربي ( المنطقة المحصنة ) وما في بطون الحوامل من الأبل
والمجر الكبير كان عبارة عن سوق يقصده ابناء العشائرالساكنة في اطراف واهوارألمجر ألكبير لتبادل البضائع وشراء مايحتاجون اليه من ادوات زراعيه ومواد غذائيه وقد التحق فيها ابناء ذوي الحرف الشعبيه كالحدادين والنجارين والبزازين والحلاقين والخياطين والكورجيه وألبنائين والتجار وابناء موظفي الدوله كمدير الناحيه والحاكم والطبيب وساعي الاستهلاك وماْ مور البريد وابناء المعلمين والشرطه ومن مقا طعات المجر الكبير الرئيسيه 1 مقاطعة الكشاشيه 2 مقاطعة الا عيمي ومقاطعات اخرى ملتزمه جميعها من قبل الشيخ مجيد الخليفه واخوانه واولاده من بيت منشد حتى قيام ثورة 14 تموز الخالده عندما شرعت قانون الاصلاح الزراعي رقم 30 لسنة 1959 والذي بموجبه حددت العلاقات الزراعيه واْ نهت مرحلة الا قطاع وان معظم العشائر ألتي فضلت عدم التعامل مع ألأقطاع السكنى في ألأهوارومنها بطون من عشائر الفريجات من ربيعه وال غزي من الفضول ومنهم الفرطوس والسويعديين وتميم وكعب والشغانبه من ألأزد والشده ومن اعلام المجر الكبير1 ألدكتورعلي محمد بدير ( حقوقي وباحث في القانون مواليد 1933 حاصل على دكتوراه دوله في القا نون من جامعة ( غوينويل ) بفرنسا عام 1965 وهو عضو جمعية القانون المقارن من مؤلفاته المطبوعه ( نظربة القانون 1970 ) والقانون الاداري1979 والمدخل لدراسة القانون
2 د ـ عبد الامير رحيمه العبود ألبديري من مواليد المجر الكبير عام 1937 حصل على شهادة الدكتوراه في العلوم الاقتصاديه من الجامعات الالمانيه عام 1966
3 ـ ألأستاذ فرحان جبرنهير الكناني ولد في المجر الكبير عام1921 نشر شعره في المجلات العراقيه فلسفته في الحياة ( الحياة ساقيه وزهره وبلبل والبشر ازائها عين وقلب فمن عكر الساقيه وقطف الزهره وامات البلبل كان عبئا ثقيلا على الحياة حيث لااذن ولاقلب ولاعين ومن استيقظ وتمتع بها وجدها جميله مستبشره فان شاءغديرا رقراقا كان ذالك وان شاء سعيرا لا هبا كان هو ولكل امريْ مانوى)
4 ـالشيخ عبد المنعم بن حسين بن حسن الفرطوس من ال غزي ولد عام 1916/ قرية ألرقاصه شاعر كبير وفقيه من مؤلفاته ( ديوان الفرطوسي ) وهو جزءا ن طبع عام 1957 وله مؤلفات في الفقه والا صول وعلم المنطق وهو صاحب أكبر ملحمه شعريه في التاريخ المعاصربقافيه واحده ومعظم مؤلفاته مخطوطه توفي رحمه الله عام 1986م
5 ـ ألأستاذ كاظم فندي شلش الخزعلي ( فنان كبير) عمل في النشاط المدرسي في قسم الموسيقى وخاصة التلحين والتوزيع الموسيقي غنى له معظم المطربين العراقيين والعرب
6 ـ نعيم بدوي ألمندائي ولد عام 1911 خريج دار المعلمين العاليه عام 1941 نشر مجموعه من القصص المترجمه عام 1930 وترجم كتاب (الصابئه المندائيون ) الى العربيه بالاشتراك مع الاستاذغضبان رومي الناشيْ ( قلعة صالح )
7 ـ ألأستاذ عبد الاله منشد خليفه ألمحمداوي ( شاعر واعلامي ) يجمع بين الشعر العمودي والحر والشعبي
خريج معهد المعلمين في البصره
8ـ ألأستاذ سالم خلف الايذ من مواليد المجر الكبير من فحول الشعراء مولع بحب الصيد والطبيعه ( ألماء والخضراء والوجه ألحسن )
9 ـ أحمد أبراهيم ألجبير وأسرته معروفه ببيت ألجبير من الوزاوزه من ربيعه أستوطنوا ميسان منذ مائتي سنه وهو دكتوراه علوم سياسيه جامعة مونيليه فرنسا ودكتوراه قانون خاص من نفس الجامعه ودكتوراه علوم سياسيه من جامعة السوربون في فرنسا اصبح مسؤول قسم العلوم السياسيه في جامعة ليبيا المفتوحه أصدر ( العلاقات العربيه الافريقيه 1973 م و ( مبادىء العلوم السياسيه 1995 م ) أشتهر من اخوته الحاج عبد الكريم والحاج محمد علي مدير مصرف الرافدين

10ـ ألأستاذعبد الكريم منصور سوادي ( فنان كبير ) خريج كلية الفنون صاحب أجمل طريقه في ألغناء ألعراقي وشاعرخبير بأختيار ألمفردات المؤثره *
10 ـ ألأستاذ حطاب أدهيم مسيهر ألمحمداوي من شعراء العرب الكبار شارك في معظم المهرجانات الشعريه التي اقيمت في الوطن العربي *
وقد انجبت المجر الكبير اعداد كثيره من الادباء والفنانين والمهندسين وذوي المهن الطبيه واساتذة الجامعات وأخرون
ومن اشهر رواد الشعر الشعبي في المجر الكبير المرحوم عبد النبي النداف وولده مطشر وأولاده والشاعر خنجر خصاف الشامي ومن اشهر رواد الطرب ( صديم العبد ومحمد بن نصر ال ناهي صاحب طور محمداوي وحريب وسلمان الملا غلام المنكوب )
وقد كانت المجر الكبير تتكون من المحلات التاليه ::
1 ـ محلة البد راوي نسبة الى الحاج نجم عبدالله البدراوي الذي سكن هذه المنطقه وهو من الشخصيات الوطنيه المعروفه
2 ـ محلة السراي والمقصود هنا المنطقه الواقعه ضمن دوائر الحكومه ومن اقدم العوائل التي سكنت المجر الكبير ومعظمها من الوزاوزه من ربيعه ورئيسهم من أل الجبير والوحيلات من السراج وال بدير وال مفرج والمعلان العجاقيه وبيوت من الدريبات والسوامره وبيوت من الزهيريه وبيت الصفاروبيوت من البو محمد وبيوت من الفريجات ورئيسهم المرحوم عزيز جد ألشيخ ألأستاذ سعدون عبود ألعزيزمن ألخضران من ربيعه ومن بني مالك الطريفات ورئيسهم المرحوم قاسم ألشيال جد الشيخ علي نعيمه
وبيت نصر ألله ألزبيدي وبيت ألبدراوي وبيوت من عباده وبني عقبه والعقيل وبني هلال وبني وائل وألأوس ورئيسهم المرحوم حسين أديبس وبيوت من ألبلويه من شمروبيت ألموسى وبيت ألرمضان والدفافعه من ألعجرش من عباده وبيوت من السراي ومنهم الفراطسه وال رسيتم والفجيجات والبو فرادي وألحلاف والهليجيه وبيوت من أل حطيط والساده أل الحلو ومنهم ألسيد محمد ألحلو ( أمام جامع ألمدينه ) وعوائل كثيره ولانريد ذكر أشخاص لحساسية البحث ولانريد ان نذكر شخص ونترك أخر وما ذكرهنا للتعريف فقط وحدود المجر يومئذ تبدأ من بيت رحيمه العبود وسالم ألخفي وتنتهي ببيت يعقوب العطيه ومن ألأطراف ببيت وديه وبيت خنياب وبيت عبعوب وبيوت من الصابئه المندائيه وبيوت من كعب وألبو زيد وبيوت من عشيرة ألبهادل بيت الشيخ لازم وبيت الشيخ خلف منكاش وبيوت من الكريزات من جبور الواوي والغره وقرية الأعيمي والساده ألبخات ومقاطعة الكشاشيه
اما المجر الكبير اليوم فله حديث اخر بعد ان اصبح قضاء وهجرة سكان الاهوار بعد التجفيف اليه وازدياد عدد السكان الذي تجاوز 100000 مائة الف نسمه والتوسع العمراني
وانشاء عدد من المعامل الصناعيه مثل معمل السكر والورق والمشروبات الغازيه ومشاكل البيئه والمشاكل العشائريه اليوميه وازدياد عدد الاحياء السكنيه والواقع الصحي والخدمي وامور اخرى بحاجه الى تمحيص وتدقيق ....
للمعلومات كانت في المجر الكبير قبل الاحتلال البريطاني للعراق مدرستان
اهليتان احداهما في محلة السراي تديرها ( الملايه نجمه ) وخلفتها ابنتها ( رحمه ) وكانت الملايه نجمه تتجول في شوارع الناحيه ليلا لمراقبة تلاميذها والتاْكد من عدم خروجهم لان ذلك كان محظورا على التلاميذ في تلك المدرسه
والمدرسه الثانيه كانت في محلة البدراوي وكان الملا رشيد هو الذي كان يمارس
تعليم الصبيان فيها وعندما زار المستر ( را يلي ) مفتش المعارف في المنطقه
الجنوبيه المدرستين امر باْغلاقهما وفي الوقت نفسه امر بفتح مدرسة المجر الكبير الزراعيه وذلك في عام 1919الواقعه أليوم بالقرب من المركر الصحي النموذجي ألجديد
ومن المؤكد ان المعلومات التي وردت في البحث ( المجر الكبيرقديما وحديثا ) تتناول مرحله مهمه من تاريخ المجر الكبير الذي ارتقى الى درجة قضاء في العام 1972ميلادي
بعد ان كان ناحيه تابعه الى قضاء قلعة صالح وقد تم تعببن السيد صادق الطباطبائي قائممقام للقضاء وبذلك يكون تسلسله الاول قي الاداره العامه وصحيح ان اراضي المجر الكبير خصبه وصالحه للزراعه وخاصة محصول الرز والحنطه والشعير اضافة الى قيام اعداد من الفلاحين اللذين سكنوا بالقرى القريبه
من المدينه بزراعة الخضروات وغيرها ولكن هجرة الفلاحين من المجر الكبيرلم تكن قد حصلت بعد تجفيف الاهوار فقط بل هاجر الكثير من الفلاحين قبل قيام ثورة 14 تموز بسبب الحصه القليله التي يحصلون عليها من ( ملتزمي الراضي )
والتي لاتسد الرمق بالرغم من الجهود التي يبذلها الفلاح طيلة الموسم الزراعي مما حدى بهم الى الهجره وخاصة الى بغداد منطقة ( الشاكريه ) وهذا ماحدث للكثير من ابناء الجنوب وخاصة محافطة ميسان وقد كان لتجفيف الاهوار اثر بالغ
بالهجره المعاكسه من الريف الى المدينه وكان عدد سكان المجر الكبير محدود لايتجاوز 36000 ألف نسمه
وهاهوا اليوم يتجاوز100000 مائة الف نسمه مركز المدينه والمناطق المحيطه
بها وهذا العدد السكاني لايتناسب والحدود الاداريه للقضاء بسبب وقوع المدينه
ضمن الحزام الاخضرألقاتل لمعمل سكر القصب الذي ابتلع جميع الاراضي المحيطه
بالقضاء اضافة الى انتقال العادات والتقاليد العشائريه الغريبه نوعما عن سلوك سكان المدينه القدماء اللذين وجدوا في بعض العادات والتقاليد القادمه لاتتلائم والسلوك الأجتماعي التي تربوا
عليها وكان من الصعوبه عليهم التاْقلم معها فهم لايعرفون معنى للأقتتال وألتدامي على أشياء تافهه كانت تحل بأبسط الوسائل مما حدى بعوائل كثيره الى الهجره
الى مركز المحافظه وقد شهدت المدينه توسع عمراني كبير جدا واستحدثت احياء
جديده ومنها ( حي المعلمين القديم والجديد وحي الروضه وحي الزهراء وحي
الحسين القديم والجديد والسراي الجديد والبدراوي الجديد ومحلة الجمهوريه وقرى
معمل السكر الثلاث الشرقيه والغربيه والمائة دار وحي الصدرين الجديد والجمعيات واليرموك والحي العسكري والشرطه والشهداء والاخلاص ) اضافة الى انشاء معمل للورق في منطقة المبروكه وقريه كبيره ملحقه به لاسكان الموظفين اضافة الى انشاء معمل للمشروبات الغازيه في نفس المنطقه ....
من الأمور المهمة إن السلطة المحتلة البريطانية وحسب ما جاء بمذكرات المس بيل اعتبرت معظم أراضي دجله وفروعها مملوكه للحكومة وتؤجرها بالالتزام بصفة مقاطعات كبيره ولمدة خمس سنوات في كل مره وكان المستأجر دائما هو شيخ العشيرة المسيطرة على المنطقة مما تسبب بحدوث نزاعات كثيره بين شيوخ المنطقه على هذه المسأله وكان على كل شيخ إذا أراد ألمحافظه على منزلته ومركزه إن يلتزم مساحه من الأرض تكفي لتشغيل إتباعه والمتعلقين به من الحوشيه والعبيد الذين يقومون بالحراسة والخدمة في بيت الشيخ والملالي وهم كتاب الشيوخ الوكلاء والسراكيل اللذين يسمونهم (المأمورين ) ولكل واحد من أولئك أجور تستقطع من حصة الفلاح إضافة إلى إن الإدارة العسكرية البريطانية استخدمت أربعين إلفا من المواطنين العراقيين في إعمال السخرة إضافة إلى خمسين إلفا آخرين كانوا يعملون لنقل المعدات الحربية كما استخدمت المواشي والسفن النهرية العائدة إلى السكان المحليين في إعمال النقل الحربي وهذا من أهم الأسباب ألرئيسيه إضافة إلى ما ذكرنا آنفا من الأسباب في هجرة الفلاحين إلى المدن ......
من ألأنهر ألمتفرعه من نهر ألمجر ألكبير /
---------------------------------------------
من ألأنهر ألمتفرعه من نهر دجله من الجانب ألأيمن نهر ألمجر ألكبير ألذي يتفرع عند دخوله ألمجر ألكبير ألى فرعين ألعدل وألواديه :
أولا : فروع نهر ألواديه
1 أبو جواثل
2 ألتفشه
3 ألخر ألكبير
4 ألخر ألصغير
5 ألخسف
6 أم ألهوش
7 رفيعه
8 ألموزر
9 أبو صبور
10 ألصراطه
11 ألحجيه
ثانيا : فروع نهر ألعدل
1 ألمسراح
2 ألخناكه
3 الأصل نهر ألنكاره
4 ألأصل نهر ألجنداله
5 نهر ألمدحلب
بيوت أشتهرت بممارة مهن معروفه
من ألأسر ألتي اشتهرت بتجارة الحبوب والمطاحن أسرة المرحوم رحيمه العبود البديروأسرة المرحوم سالم الخفي ألمفرجي وبيت أبراهيم الجبير وبيت ألسدخان وبيت الرمضان وبيت يعقوب العطيه وبيت البدراوي وبيت مجبل طارش وبيت مهدي صالج البيضان من البو محمد وبعض البيوت من الباويه من ربيعه وفي تجارة ألأقمشه أبناء عشيرة ألوحيلات وبيت عيدان عويز وبيت سلمان لويم وفي ألخياطه أسرة ألمرحوم شنيور من أل حميد وبيت جوني ومنصور من ال شاوي وفي تجارة الاسماك المرحوم ستاروبيت عباس ضويعن وبيت مطر شريجي وفي خياطة العباءه العربيه اسرة المرحوم عبد الحسن عنيد من المريان وأسرة المرحوم هاني من شمر وفي مهنة القصابه ( بيع لحوم الماشيه ) بيت معله من الزهيرات وبيت جاسب وجليل وجعفر من بني كعب وبيت ذهب والساده السوامره وفي البيع والشراء العام بيت قصاب الزبيدي وبيت طاهر الزبيدي وبيت المرحوم خضير جليج من بني عقبه وفي دلالية السيارات المرحوم ناصر الدلال من الشاوي واخرون
وفي الندافه أسرة عبد النبي من زبيد والد الشاعر المعروف مطشر بن عبد النبي وفي التجاره ايضا اسرة علوان الزبيدي المشهور بخدمته للمواكب الحسينيه وفي العطاريه أسر كثيره منها بيت الموسى وبيت المعلان العجاقيه وبيت جارح وبيت جالس من المريان وبيت المرحوم حبيني من ربيعه وبيت ابراهيم العضب وبيت عبدان وفي الحلاقه اسرة المرحوم مهدي الشمري واخرون ومن بين المختارين للمدينه أشتهر محمد المفرجي وفي مجال التصوير أسماعيل المفرجي وفي مجال البناء المرحوم بديوي والمرحوم رحيمه المنشد المحمداوي وأخرون ومن ابرز الأسر التي اشتهرت بتنظيم المجالس والمواكب الحسينيه ايام عاشوراء المرحوم سلمان الحمد من الشاوي والمرحوم كريم حيدر والمرحوم حسين علوان من زبيد والمرحوم يعقوب العطيه وألمرحوم ستار والمرحوم بداي من ال عقيل والمرحوم سالم الكناني والحاج الاستاذ خضير الجابري وأخرون ومهن اخرى يطول البحث فيها............
ومن اعلام المجر الكبير
-------------------------------------------
الشاعر الراحل مطشر عبد النبي المجراوي
امير الزهيري رحل مع الشعر والطرب
************************************
ان استذكار مبدعينا الذين رحلو بعد مسيرة طويلة من العطاء والابداع وتركوا لنا خزينا شعريا تتفاخر به الاجيال الشعرية ,يعد استذكارهم واجبا على كل مبدع عراقي ليعرف ماضيه ويستلهم منه البريق والوهج الابداعي الذي صنع من قامات الابداع العراقي مبدعيين يشار لهم بالبنان .
ومن بين هذه القامات الشعرية التي تعد علامة بارزة في مسيرة الشعر الشعبي العراقي والاغنية الريفية الشاعر الراحل مطشر عبد النبي المجراوي الولود في قضاء المجر الكبير في مدينة العمارة .
هو شاعر امي لا يقراء ولا يكتب الا انه ابدع في كتابة الموال الزهيري والابوذيه وقصيدة الموشح والقصائد الحسينية ,وبراعته وتمكنه الشعري دعاه في عام 1938 لابتداع شطرثامن للموال الزهيري كقفل للمفردة الثالثة .
غنى له كل مطربي الريف امثال الفنانون (سلمان المنكوب )و(سيد محمد )و(عبادي العماري )و(سعدي الحلي )وغيرهم من مطربي الريف انذاك (رحم الله الراحلون منهم ).
مما كان يحسب له هو تلاعبه الجميل بمفردات الموال بطريقة عجيبة لم يسبقه لها او ياتي بعده احد في ذلك , اطلق عيه شعراء جيله بأمير الزهيري لكونه ابتدع وابتكر البيت الثامن اي القفل .
اغمض اغماضته الاخيرة ظهر يوم 26/5/1969 تاركا خلفة خزين كبير من التراث والشعر والاوراق التي لم تدخل حيز الطبع لتكون كتاب او ديوان ومن بينها هذه المحاورة التي دارت بينه وبين ابنه فاخر مطشر عبد النبي المجراوي الذي ترك عمله في الندافة واصبح موظفا في دوائر الدولة وسأت احواله الماديه فبعث لابيه هذه الابيات من الابوذيه
جنت طاغي ولعد المال بذال
اوسفه اعله المعاش الصار بذال
انه الشبوط اكدر الماي بذال
شبج رايج زلجني وخان بيه
فأجابة ابيه الشاعر الراحل مطشر عبد النبي المجراوي قائلا
ذليل وبدلت دالك بذلك
اسد وعرفت مقياسك بذلك
ندري بيك فاخر بذلك
يكلب السمج ماتحمل وصيه

و اليكم امثال من شعره .
(1)
ذابت ولك مهجتي والدمع سين ولام
مانام جفني وغمض للنجم سين ولام
انبيك عن الكلب للراس شين وباء
وعلكت نار الهجر بحشاي شين وباء
دره انه جنت احبك وطلعت شين وباء
مدروك درب الهوه مدرينه سين ولام
(2)
ايم على الماي شفته واو الف ري دال
ينسل اجعوده ابطيب الواو الف ري دال
ناديت شمسك حبيبي ميم الف ري دال
ثنيت منسمك يعيني عن لا اوي
ناديت يهل القصور ال عين لا اوي
مامرعليكم حبيبي ال ميم الف ري دال
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ
أهناا يمن چنه أو چنت جينه أوگفنه أبابك
ولف الزغر ما ينسه أشمالك نسيت أحبابك
***********************************
إن لهذه القصيدة قصة ربما لا يعرفها الكثير نتناول تفاصيلها بأيجاز :::::
في محافظة الناصرية وفي العام ما بين (1920 و 1930) كانت هنالك علاقة حب بين امرأة ورجل يمتلك متجراً أو محل بسيط في احد أسواق الناصرية وكان يتم اللقاء بينهم في باب المحل بحجة التبضع شاء القدر أن صاحب المحل أغلق المحل لسبب طارئ وذلك دون علم الحبيبة وفي كل يوم تأتي الى المحل ولم تجد الحبيب، دارت في دواخلها أمور كثيرة فأخذت قصاصة من الورق وكتبت عليها وألقتها في المحل من احد الفتحات في الباب:
أهنا يمن ?چنه اوچنت جينه اوگفنه أبابك
ولف الجهل ما ينسى شمالك نسيت أحبابك
*****************************
عندما عاد الرجل الى المحل وبعد أن أنهى عمله الطارئ وجد هذه الورقة وعليها هذه الكلمات مما أهاج شعوره وكان لا يجيد كتابة الشعر فذهب الى شاعرنا المبدع المرحوم ( حاج زاير أدويچ )وطلب منه ان يكمل له القصيدة ولكن شاعرنا المرحوم حاج زاير أدويچ أخبر صاحب المحل بانه غير عاجز عن التكملة ولكنه سوف يرسلها الى صديق له شاعر مبدع من اهالي ميسان قضاء المجر الكبير وهو الشاعر المرحوم حاج مطشر عبدالنبي الزبيدي المعروف في الوسط الشعري بالمجراوي.
أي أن البيت الأول أو مدخل القصيدة لم يكن الى شاعر بل الى تلك الحبيبة في الناصرية، وحين وصول المقطع الأول الى شاعرنا المرحوم حاج مطشر عبدالنبي المجراوي، أكمل القصيدة وقد غنت في وقتها من قبل المطرب المرحوم داخل حسن ونالت استحسان الجميع. ولكونها قصيدة جيدة كتب على غرارها (7) قصائد لشعراء من المشخاب وقصيدتين من غماس والعاشرة من الحلة وأردف شعراء من العمارة من قضاء قلعة صالح الشاعر حمدي عبد ألرضا ألسيد وآخرين من الكحلاء ملا راضي الحمدي السوداني وكذلك شاعرنا من الديوانية طاهر المصري أي أصبح أربعة عشر شاعر كتب عليها.
وأليكم مقاطع مما كتبه الشعراء حول هذه القصيدة وكذلك القصيدة الأولى التي كتبها شاعرنا الحاج مطشر عبدالنبي المجراوي التي غناها المرحوم المطرب داخل حسن.
1- الشاعر ملا محمد الجبار من أهالي المشخاب:
ولف الجهل ماينسه وانته صدگ ناسيني
أسنين مرت بالهجر وأنه الهجر ماذيني
حالن دواليب الدهر مابينك أومابيني
موش أبدواليب الدهر مدولشه أبدولابك
2- الشاعر عبدالنبي آل حمد من أهالي المشخاب:
أهنا يمن چنه أوچنت گلي العهد چاوينه
تذكر ليالينه المضت ليل الشته أمگضينه
جيت أرد اشوفن سلوتي وتشوف جرحي وينه
لحدولك غادي الجده عبّر تراه أصوابك
3- الشاعر عبد الهادي الملا احمد من أهالي المشخاب:
ولف الجهل ماينسه ماينسه أي والله
أبعدت وفراگك تره داي ابدليلي خله
حي الذي عنه ابعدت مالي بعد في ظله
أوحش عليّ بفرگتك وأظلم تره بغيابك
4- الشاعر عبدالامير الفتلاوي من اهالي المشخاب:
مالك نسيت احبابك ولف الجهل ما ينسه
خبر وهنه اومصباحك وبنورك أينور السمه
كل العجب يا سلوتي تبدل اگليبل هسه
ما تذكر ايام الصبه متدولب ابدولابك
5- الشاعر السيد عبدالمطلب السيد علاوي/ المشخاب:
الذكر ولف الجهل لا تعتقد عنده وفه
يمحمد انه اتحيرت اشلون أوصفه بياصفه
يمحمد الينطي عهد عهد الجهل ما ينفه
وانته نسيت شچم عهد واشچم حلف بكتابك
6- الشاعر نعمة المزهر العامري/ المشخاب:
جبنه الدرب كله نشد ونسولف ابهجرانك
من النزل ممشه اعله الرجل والتعب يم وجدانك
شكت علينه اهل البلد حين الوصلنه الخانك
هذا اوبعد واللي جره يمحمد أمن اسبابك
7- الشاعر ملا جبار الشيخ سعد/ المشخاب:
لجلك تحملت العنه او حجي اليضد شيشيله
فكر تصير العامري وانه بمودة ليله
وانته ابصدودك طلبتي بس الگلب ناديله
بالگلب منهو الغيرك من انذرك من عابك
8- الشاعر كاظم گاطع/ ناحية الغماس:
أهنا يمن چنه اوچنت جينه اوگفنه اعلى الباب
انذچرك اعلى ايامنه او نتعاتب اوياك أعتاب
مثل ابو أصفيره چن صرت واستعمليت الچلاب
لاچن أمهنه ابغيرنه من چلبت چلابك
9- الشاعر هادي المهدي العنزي/ الغماس:
ولف الجهل يا من چنت تعرف اصول الخوّه
أيطول الزمن ماينسه أعليه الظلع يتلوه
بل چنت تلفي ابكل وكت ليل الفي هم امروه
ماچنت حاسب بالعمر خايب يرد طلابك
10- الشاعر عبدالصاحب عبيد الحلي/ الحلة
چنك ابو جاسم صدگ ناسي العهد ويامه
أنه بعدني اعل العهد ومأنف اويه زمامه
وانچان صدرك ما يون صدري امشربچه اعضامه
وتململ أمن اسمك يمر واتضجور أمن اصوابك
11- الشاعر طاهر المصري/ الديوانية:
شيصير يا غادي الجده لوچان بحبابك تمر
چا مانسيت آني الهوه لوما ودادك من زغر
ما گصرت من هاجرت خليت ألك عندي وجر
أصحه وأموتن وانتشر والگي وجع لصوابك
12- الشاعر ملا راضي الحمدي السوداني/ ميسان الكحلاء
أهنا يمن چنه وچنت تلعب اوياي أبملعبي
ما تذكر أوداد الجهل يوم الجنت غيدٍ صبي
اوياك اعتني بطلابتي لمطشر العبد النبي
لو راد يحكم بالعدل لا يختشي وميهابك
31- الشاعر حمدي عبدألرضا ألسيد/ ميسان- قلعة صالح:
اعتذر لعدم وجود هذه القصيدة في حوزتي لكني متأكد من ان هذا الشاعر كتب قصيدة لهذا الموضوع.
اود اعلامكم ان شاعرنا المرحوم حاج مطشر عبدالنبي المجراوي من مواليد 1898 ومتوفي في عام 1969 ولد في المجر الكبير من اب وجد وخال كانوا من الشعراء المعروفين في ذلك الوقت وكان رجل لا يجيد القراءة والكتابة أي انه رجل أمي وبقي الى الوقت الحاضر علم من اعلام الشعر الشعبي في العراق وعاش وترعرع في عائلة أدبية.
هذه القصيدة التي كتبها الشاعر المرحوم حاج مطشر عبدالنبي المجراوي وغنت في وقتها من قبل المطرب المرحوم داخل حسن.
(أهنا يمن چنه أوچنت جينه اوگفنه أبابك )
ولف الجهل ما ينسي شمالك نسيت أحبابك
***********************************
أهنا يمن چنه أوچنت روحين لاچن فد جسم
فرگاك فطر مهجتي أوظليت أمشي بس رسم
تدري أبنحولي أشوصلت عجزان من شيل الهدم
يل صوبت چيدي أبسهم ها ها تشد أصوابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت ما تقبل الواشي الوشه
فرگاك فطر چيدتي وگطع سبابيح الحشه
ذبيتني أببر الهوه أوليش اگطعت بيه الرشه
بذات ما عندك وفه يحرم عليه أعتابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت أثنين ما ثالث نحب
فرگاك مو هين علي يا صاحبي كلش صعب
ما چنت أظن أبعشرتك يومين عني اوتجتنب
وانته يما عندك وفه تجفي أتخون أصحابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت ما بيني اوبينك شرط
وياك لو طاير طرت اوياك لو حطيت أحط
ذبيتني أبحر الهوى او ظليت بس انتگ وغط
وخليتني بأخر نفس متگلي شنهي أحسابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت متگلي بلله شحسبت
من أتركتني بلايا سبب يا ظالمي مني أشفت
انچان بحت السر ذنب غصبن عليه سولفت
چا ما لمتني لو عشر ما صاب گلبي صابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت بالگومه والگعده سوه
أذكر ليالي ألمظت وطعم أنه أبحر التوه
حكم علي حبك تره و فرني بدواليب الهوه
الله ما يعظم عليه أمصاب مثل أمصابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت أيمانك اوياي أنسن
خليت روحي أمعذبه وسلواي بس شرب التتن
حسبالي تبقه عشرتك وياي لخيوط الچفن
يا حيف سري بان ألك ما چنت قاري أكتابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت ما ردك الزاد وملح
وأن كسرت كلبك ونتي تميت اسهر للصبح
سر حبك أبگلبي أنخفه لاچني مريود أفتضح
دمعي هتك سري أوظهر لحبابي وأحبابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت لو تسمع آتاني الأجل
أحضر لعد أجنازتي لو شفت تابوتي أنحمل
اوشايعني ألحد الگبر وتلگه نعشي لو نزل
أوبيدك تحطني باللحد اوهيل عليه اترابك
* * *
أهنا يمن چنه أوچنت أكتب عله گبري سطر
هذا قتيل أهل الهوه بيتين من نظم الشعر
حته اليراني يتعض كل عاشگ البيه يمر
----------------------------------------------------
التركيبة السكانية في القرية قبل 1958 م
---------------------------------------------------------
ان القريه تتكون من عدة طبقات اولها طبقة الشيخ ( ملتزم الارض ) وافراد حاشيته وهم الملالي والحوشيه والموامير والخدم والسراكيل وهؤلاء جميعا يتمتعون بسلطه كبيره في القريه ويحظون بأمتيازات واسعه وثانيها طبقة الموامنه والساده وهؤلاء تنحصر مهمتهم في الارشاد الديني ولهم حقوق في الحصول على الاراضي من الشيخ تسمى ( المحرمات )تحرث وتزرع من قبل الفلاحين ويحظون بأحترام وتقدير كل اهل القريه التي يعيشون فيها
1 الحوشي : حوشيه وهم حاشية الشيخ وغلمانه وهم عباره عن عدد عاطل لاوظيفه لهم الا حمل السلاح وحماية الشيخ من لاشيء
2 مامور : موامير وهم الاشخاص الذين يرسلهم الشيخ لتبليغ الفلاحين الاوامروخاصة في حفر قناة أو أي عمل أخر وهم ممثلوا الشيخ في جمع الحاصل ومعاقبة الفلاحين الخاسرين في نهاية الموسم
3 سركال : سراكيل وهي كلمه فارسيه اصلها سركارأي رئيس العمل والسراكيل يمثلون حمايل العشائر الصغيره التي تعيش مع العشيره الكبيره
يأخذون عشرات الدونمات من الشيخ ويشرفون على زراعتها مقابل أجور معينه وكثيرا مايخسر السراكيل ويتعرضون الى عقوبات صارمه من الشيخ *
ألمزارات ألمقدسه في ألمجر ألكبير
-------------------------------------
مقام السيد صروط في منطقة ألو اديه / ألمزارات المقدسه في قضاء ألمجر الكبير/ اعداد علي كاظم ألدرجال ( ابو عمار ألربيعي )
بيت السيّد صروط من البيوتات العلوية المشهورة في مناطق جنوب العراق *
والتسمية جاءت من اسم السيّد صروط بن محسن بن مسلم بن كريم بن إدريس بن علي بن إسماعيل ( وهو جد السادة بيت سيد صروط ويطلق عليهم آل إسماعيل ) بن أحمد بن عبدالعال بن عبدالله بن نور الدين بن نعمة الله الجزائري بن السيّد عبدالله بن السيّد محمد الجزائري بن السيّد الحسين بن السيّد محمود بن السيّد غياث المعروف ( شيبان ) ابن السيّد أحمد بن السيّد علي بن السيّد محمد بن السيّد أحمد بن السيّد رضا ابن السيّد إبراهيم بن السيّد هبة الله بن السيّد طيب بن السيّد أحمد بن السيّد محمد بن السيّد القاسم بن السيّد أبي الفخار محمد بن السيّد أبي علي نعمة الله بن السيّد عبدالله ابن السيّد جعفر الاسود زنقاح بن السيّد موسى بن السيّد محمد بن السيّد موسى بن السيّد عبدالله العوكلاني بن الإمام موسى الكاظم عليه السّلام.
مساكنهم حالياً موزعة بين قضاء المجر الكبير ومدينة الصدر في بغداد، ومن ابرز رموز السادة آل إسماعيل السيّد صروط بن السيّد محسن المولود في منطقة الوادية من توابع المجر الكبير سنة 1894 والمتوفى سنة 1984م داعية اجتماعي، تُنسب إلى شخصيته كرامات افاد بها في معالجة المرضى وإيقاف معارك العشائر. يعد في وثائق العشائر عميد السادة آل إسماعيل الموسوي الذين لهم شهرة عالية في مناطق جنوب العراق.
وكان السيّد صروط قد اكتسب الشهرة الفاضلة وهو في مقتبل العمر لما ظهرت عليه أمارات السيدوية والكرامات الطالبية، وعاش في ديوان والده الذي بلغ شهرة واسعة النطاق، وتعلم عليه اصول المرافعات العشائرية، ثم قرأ بنفسه كتب الاخباريين والرواة، وصار فطن الحالة حاد الذكاء يجيد اكتشاف الاسرار التي تظهر على وجوه الناس في تلك المناطق الريفية، فأحبّته العشائر كلها وهو في العشرين من عمره عندما اختير في الفصول العشائرية حكماً وقاضياً وعارفةً لفض منازعاتهم. وكان في رواية اذا دخل نيران معركة عشائرية انزل المحاربون اسلحتهم وانتظروا كلمة السيّد صروط.
حتى أن الرحالة الاجانب الذين طافوا بطائح العراق نقلوا هذه الاخبار التي بَجّلت وقدّست السيّد صروط بشيء من الإعجاب، وقالوا هو اسطورة في تلك الارياف، ما زال الناس يرددونها في كل مناسبة، وكان ذا مقام نبيل في كلّ المقامات رجلاً محترماً عند علماء الحوزة العلمية في النجف الاشرف. وحالاً حين تقرأ عنه في الاخبار والروايات ستعجب بهذه القوة الروحية التي تجسدت في شخصية السيّد صروط حتّى لقّبه العوام في ارياف ميسان بأنه ( العباس الصغير ) اشارة إلى خوارقه الكثيرة وتشبهاً بالإمام العباس بن الإمام علي بن أبي طالب عليهم السّلام صاحب القدسية والكرامات دفين كربلاء المقدسة. والحديث عن السيّد صروط يطول إذا تحدثنا عن دوره وأهميته، فهو كريم في مائدة اعجازية وشريف في غاية النبل والاصلاح الاجتماعي. أعقب أحد عشر رجلاً ومنهم السيّد جعفر الذي هو اليوم عميد السادة آل إسماعيل ومفخرة العشائر في المضارب العربية. وقد توفي رحمه ألله ودفن بجوار والده اواخر سنة 2009 ميلادي *
وقد شيد المقام الكريم على مغتسل ألسيد ( رحمه ألله ) ويقصده ألكثير من ألزائرين وخاصة أيام ألجمع للتبرك بمقام ألسيد ألجليل وأداء مناسك ألزياره والتقرب ألى ألله سبحانه وتعالى بكرامته وورعه وتقواه وفد دفن رحمه الله في مقبرة وادي السلام في النجف الأشرف ومرقده معروف ويقصده ألكثير من الزائرين.....
*********** *****
المزارات في قضاء المجر الكبير :
----------------------------------------
مرقد السيد احمد الماجد ( ابو سدره ) بقلم الكاتب علي كاظم الدرجال ( أبو عمار ألربيعي )
هر السيد احمد بن السيد الحسبن بن ابراهيم العسكري بن موسى ابو سبحه بن
ابراهيم المرتضى بن الامام موسى الكاظم ( عليه السلام )
تاريخ مولده / ولد في ولاية البصره سنة 211 هجريه
تاريخ وفاته /توفي في منطقة اعالي دجله في ولاية ميسان / المجرالكبير سنة
265 هجريه على مسافة 10 كم من المجر الكبير
اولاده / عقب سيدنا احمد بن الحسين ( رض ) موسى ومحمد
احفاده !
1 عقب ولده موسى / علي الاكبر وعلي الاصغر
2 عقب ولده محمد /ابراهيم وحسين وعلي ومحمد الرئيس وزيد
كنيته !
الماجد ابو المجدور ( ابو سدره) وذلك لوقوع قبره في منطقه فيها اشجار سدر
كثيره والمجدور ني اللغه العربيه الانسان المصاب بمرض الجدري المعروف
سيرته !
ترعرع في دار عمه المحسن الذي لا عقب له جاهد في الله حق جهاده سرا
وعلانية وكان تقيا وزكيا ونقيا وصواما كثير السفر بين البصره وبغداد حيث
مقابر قريش ( مراقد اجداده الامام موسى الكاظم ومحمد الجواد ) والى كربلاء
حيث مراقد جده الحسين (عليه السلام ) واخوانه واولاده واصحابه
القائمين على خدمته !

السيد ابو صبيح زاير ربيع بن حسن الحميداوي واولاده وهو الذي قام ببنائه من
مادة الطابوق بمساعده من اصحاب معامل الطابوق القريبه من المرقد الشريف
بعد ان كان عباره عن بيت من القصب حتى عام 1975 ميلادي
يقصده الزوار من مناطق عديده وله كرامات كثيره (رض) وخاصة ايام الجمع
والعطل الرسميه ومواسم الاعياد
السلام عليه يوم ولد ويوم توفاه الله ويوم يبعث حيا......
ألعيد في مناطق ألجنوب
====================
للعيد في مناطق الاهوار طعم خاص وحالة خاصة فبالرغم من مرور السنوات إلا إن عادات وتقاليد أبناء الاهوار في المناطق الجنوبية من العراق لازالت قائمة إلى يومنا هذا حيث يتوارثها الآباء من الأجداد والأبناء من الآباء على مر السنوات ولم تستطع الأيام برغم تعقيداتها ان تغير هذه العادات فان الأعياد
تمثل في حياة السكان مناسبات متميزة ومواسم حقيقية للفرح وخروجا عن مألوف حياتهم المثقل بالعناء والجهد المتواصلين سواء لمن يمتهن الزراعة منهم أو يمتهن الصيد ، فالأعياد في هذه الأماكن رغم بساطتها وعفويتها تبدو مظاهرها أكثر احتفالية وبهاء عن أعياد المدينة. إن مايميز أيام العيد في مناطق الاهوار هو تمسك أبناء الهور بتأدية طقوس خاصة توارثوها أبا عن جد ولازالت حاضرة في واقعهم، وحلول العيد مناسبة ينتظرها أبناء الاهوار بشغف وشوق كبيرين حيث تغطي مساحات المياه الهادئة وممرات القصب والبردي في الاهوار حركة الزوارق وهي تحمل الأطفال والنساء والرجال فيما تتلألأ الاضوية المنبعثة من تلك الصرائف و/المضايف/ الطافية فوق الماء والتي تنتشر على رقعة واسعة من المسطح المائي وانبعاث أصوات القرويين وهم يصدحون بشجن خناجرهم العذبة بمواويل المحمداوي على مزامير القصب. يقول الحاج صبار علي العطواني من أبناء اهوار الميمونة:" ان أبناء الاهوار يستعدون للعيد منذ وقت مبكر فينزلون إلى أسواق المدن القريبة ليتبضعون مايحتاجونة من المواد الغذائية المختلفة إضافة لكميات كبيرة من السكر والشاي الذي يعد العنصر الأساسي في أماسيهم الرمضانية بعد الفطور. وأضاف:" ان العوائل في الاهوار تستعد لشراء الملابس الجديدة للأطفال لأيام العيد الذي يتميز بطابعه الخاص أما الكبار فهم ايضا يستعدون لتغيير ملابسهم القديمة بأخرى جديدة فيما يستعد شيخ القبيلة في تلك المناطق بتزيين مضيفه بالافرشة والفوانيس الجديدة وبما يضفي جمالا إلى مضيف الشيخ الذي سيكون مفتوحا طيلة أيام العيد حيث يتجمع أبناء القبيلة للتوجه إلى مضيف شيخهم من اجل تقديم التهنئة له ولباقي وجوه العشيرة فيما سيشهد مضيف الشيخ إقامة الولائم ونحر الذبائح التي تتهيا من قبل بعض العوائل من اجل إدامة ولائم الغداء والعشاء للمحتفلين بأيام العيد. واشار الشيخ ناصر الماجدي إلى ان ابرز المظاهر التي تميز العيد في اهوار العمارة هو تزاور الأهالي فيما بينهم لتبادل التهاني من خلال حركة الزوارق التي لن تتوقف وهي تخوض مياه الاهوار كأسماك البني والشبوط فيما يتم تهيئة أماكن لألعاب الأطفال المصنوعة من القصب والبردي على شكل دواليب الهواء والمراجيح وتوافر الحيوانات كالخيول والحمير التي يركبها الأطفال إضافة الى ممارستهم ألعابا شعبية كالهولة وهي لعبة شعبية تشبه لعبة الهوكي المعروفة. وأضاف الماجدي:" ان أبناء مناطق الاهوار والقرى النائية يمارسون تقليدا جميلا من تقاليد العيد وهو (العراضة) حيث يتجمع أفراد العشيرة في مجموعات مرددين الأهازيج والأناشيد الشعبية في مضيف شيخهم وهم يطلقون العيارات النارية في الهواء تعبيرا عن فرحتهم بالعيد. وفي الليل يتوجه الرجال بزوارقهم إلى مضيف شيخ العشيرة حيث يستمعون الى الحكايات الشعبية المأثورة والتي تحضهم على التعاون والتراحم والإخلاص والمودة . ويقول حطاب الفيصلي/ معلم متقاعد أمضى خدمة طويلة في مناطق الاهوار/:"ان العيد في الاهوار يعتبر مناسبة جيدة من الناحية النفسية لإنهاء الخلافات العشائرية وغسل النفوس من الضغائن حيث تبادر الوجوه العشائرية والشخصيات البارزة في المجتمع لحل المشاكل التي تحدث خلال الأيام التي تسبق الأعياد حيث يتصالح الخصوم وتعود روح الإخوة والتسامح وتبدأ صفحة جديدة يكون أولها مباركة العيد كما يكون العيد فرصة طيبة لإتمام حفلات الخطوبة والزواج لتكون الفرحة مضاعفة ومذكورة ، وتؤرخ الكثير من الحوادث المهمة لأبناء الأهوار لاقتران حدوثها في العيد حيث تبقى متداولة في ذاكرتهم . العيد بين الريف والمدينة ويتابع الفيصلي:"أما في المدن الكبيرة فان الصورة تبدو مختلفة تماما ففي السابق كان التجهيز ليوم العيد يتم في الأسبوع الأخير من رمضان حيث تدخل الأسرة السوق في يوم واحد فقط ويتم من خلاله شراء ملابس العيد ومستلزماتها بمبلغ معقول يتناسب مع دخل كل أسرة ،وقد كان لشراء ملابس العيد فرحة لا توازيها فرحة أخرى ولم تكن الملابس الجديدة سوى تعبير عن الفرح بقدوم العيد ، أما الآن نجد وأن الموازين انقلبت فأصبح التجهيز لملابس العيد يبدأ من وقت مبكر لدى الكثير من الأسر ويستلزم دخول أكثر من سوق وأكثر من يوم وانقلب السبب لذلك من التعبير عن الفرح إلى التنافس بين الأسر وخاصة الجنس الناعم في قيمة مايلبسون وتميزه وندرته بين الناس وأصبح التفاخر هو الصفة الغالبة عليهم في العيد بدلا من الفرح به بل وصل بالبعض من النساء إلى إعادة ما قاموا بشرائه ليس لأن المقاس غير مناسب كما كان يحدث في السابق وإنما بسبب مشاهدة نفس القطعة لدى محل آخر وهذا يعني أن هناك امرأة أخرى ستلبس نفس مالبسته في يوم العيد وهذا مالا ترضاه تلك النسوة. و يقول محمد عدنان/معلم/ ان زيارة المزارات ومراقد الأولياء والصالحين من العادات التي لا تزال تحرص عليها العوائل الريفية وخاصة في اليومين الثاني والثالث من العيد حيث تتوجه العائلة إلى المزارات القريبة والمنتشرة في أرجاء المحافظة كمقام الإمام علي الشرقي وعلي الغربي الواقعين شمال مدينة العمارة ، ومقام عبد الله بن علي بن ابي طالب في قضاء قلعة صالح ، ومقامي السيد ماجد بن الإمام الكاظم والسيد منيهل الشرع في قضائي المجر الكبير والميمونة ،إضافة إلى مقام السيد صروط الاسماعيلي في منطقة الوادية القريبة من اهوار المجر الكبير كما يتوجه قسم آخر من عوائل الاهوار في العيد إلى زيارة العتبات المقدسة في محافظتي النجف الاشرف وكربلاء. ويقول الحاج باسم الشيخ علي:" اننا ننتظر الأعياد بتلهف ومحبة وبفارغ صبر ولأسباب أساسية كونها فرصة تاريخية لحل خلافاتنا التي تحدث بسبب نزاعات على مناطق الصيد أو مناطق الزراعة أو أية خلافات أخرى تحصل إثناء العمل ولذلك فان العيد يعتبر محطة لمراجعة النفس وتطهيرها من كل ماعلق بها من أدران ويكون مضيف شيخ العشيرة الخيمة التي توحد محبتنا وتجمعنا من جديد فنتبادل التهاني ويسامح احدنا الأخر دون إثارة العتب أو الكلام. وتابع حديثه بالقول:" من بعدها نخرج جميعا إلى ( العراضة ) وهي التقاء الرجال في شكل مجموعة ، وتبدأ /الهوسات/ والهتافات يتناوبها رجال عرفوا بموهبتهم في هذا المجال بينما يزغرد الرصاص في الأفق وسط فرح الأطفال في مشهد احتفالي بهيج. وتقول الحاجة أم رحمن:" إن في أعياد أبناء الاهوار تقام الأعراس ، لذلك نحن نتبارك في مثل هذه الأيام وخصوصا عيد الفطر المبارك والعيد الكبير ( الأضحى ) لان بعده مباشرة يأتي شهرا عاشور وصفر وهما شهران لا يجوز فيهما الزواج عندنا فيبادر شبابنا للزواج هذه الأيام ...
تركيبة المجتمع في المجر الكبير/ ألقريه والمدينه / قبل ثورة تموز 1958 م
---------------------------------------------------------------------------
ان تركيبة المجتمع في المجر الكبير كغيره من مناطق الجنوب ألاخرى التي تدب ألحياة فيها لأول مره والتي يسيطر عليها الأقطاع (ملتزمي ألأراضي )
1 ـ مهن الطبقه ألأولى ، مدير الناحيه، الحاكم ، مدير ألمدرسه ، الشيخ ( ملتزم ألأرض ) ، وكيل ألشيخ ،مامور البرق والبريد ، مامور الكمرك والمكوس ، قولجي كمرك ، مفوض شرطه ، معتمد ألشيخ ، الطبيب ، ألتاجر ،الشرطي ، كاتب ألماليه ، ألممرض في ألصحه ، مهندس ألري ، جاووش ألبلديه ، مفتش ألبلديه ، بيطار ، مأمور السدود ، فراش ألداخليه ، خادم الحاكم ، مأمور المعبر ، نديم الشيخ ، ألسركال ، الملتزم ، الحوشي ، الخادم ألعبد للشيخ ،قهوجي الشيخ ، مربي ألأولاد للشيخ ، مامور ألشيخ ، ملا الشيخ ، كاتب الشيخ ، ألضمان
2 ـ مهن الطبقه ألثانيه ، مومن ، رجل ألدين ، طالب علم ، سيد
3 ـ مهن الطبقه الثالثه ، الفلاحين
3ـ مهن الطبقه ألرابعه ، البقال ، العطار ، النجار ، الحداد ، القصاب ، الصائغ ، ألوزان ، الصائغ ، سائق مكينة طحن ، زراع ، قهوجي ، بزاز ، حائك ، حمال ، خباز ، بناء ، علاف ، ملاح ( ألملاحه النهريه ) ، حداد ، ،سائق سياره ، غنام عامل كباب ، كبانجي ،كورجي ( بياع شراي) ، خياط ملابس اعتياديه ، خياط ألعبائه العربيه*
لقد اثبتت التجارب يومئذ ان مهن اولياء امور التلاميذ الملتحقين الى المدارس
تمثل الشرائح التي يتكون منها مجتمع القريه والمدينه وكان اولاد الطبقه الآولى ( ألشيخ وأفراد حاشيته ) يمثلون الاكثريه الساحقه بالنسبه الى عدد الملتحقين ألى المدارس كما ان أبناء الطبقتين الثانيه ( الساده والموامنه )والرابعه ( أصحاب ألمهن والحرف ألشعبيه )لم يتخلف منهم احد عن الدوام في حين لم يلتحق الى المدارس ابناء الطبقه الثالثه ( الفلاحين ) سوى نسبه قليله منهم وذلك راجع الى عدة ظروف فكئيرا ماتسببت الهجره الموسميه أنقطاع الاطفال عن مدارسهم وخاصة عند المشاركه بزراعة الرز عند اطراف وحافات الاهوار***
من تاريخ التعليم في ميسان عامه وألمجر ألكبير خاصه
---------------------------------------------------
كان غياب التعليم الحكومي أو محدوديته سبباً في نشوء المدارس الأهلية في مدينة العمارة فقد أنشئت مدرسة التهذيب ومدرسة الهدى ومدرسة الأنصاري ومدرسة سوق النجارين والمدرسة الباقرية ومدرسة محمد جواد جلال ومدرسة جامع باقرون ومدرسة التكية الرفاعية ومدرسة جامع العمارة الكبير. .
وفي كل قضاء وناحية أنشئت مدارس أهلية يشرف عليها (الملالي) وخلفاتهم وأشتهر منهم الشيخ أمين أفندي المدرس في جامع الحاج سالم محمود المهدي ألدفاعي الذي استقدم من بلاد الشام والشيخ مصطفى أفندي ومحمد سليم المفتي والملا إكريم وولده عطا والشيخ علي محمد اللامي ومحمد دعدوش ومطشر صادق الملية والشيخ باقر زاير دهام.
وعندما دخل الإنكليز العمارة افتتحت أول مدرسة في قضاء قلعة صالح عام 1917م وفي قضاء علي الغربي أسست أول مدرسة فيه عام 1918م وفي المجر الكبير افتتحت أول مدرسة هناك عام 1919م فيما احتفل أهالي العمارة بافتتاح أول مدرسة في مركز العمارة في أواخر عام 1919م ولهذا التأخير أسباب سياسية واجتماعية ودينية.
وعلى أية حال فقد افتتحت في العام الدراسي 1933/1934 في أرياف العمارة ست مدارس : في ريف الكحلاء مدرستان هما المدرسة المحمدية في مقاطعة الشيخ محمد العريبي والمدرسة الفالحية في مقاطعة الشيخ فالح الصيهود وفي ريف المجر الكبير فتحت المدرسة المجيدية في مقاطعة الشيخ مجيد الخليفة وهم شيوخ عشيرة البو محمد وفي ريف المجر الصغير (الميمونة فيما بعد) فتحت المدرسة الشوائية في مقاطعة الشيخ شواي الفهد والمدرسة السلمانية في مقاطعة الشيخ سلمان المنشد وهما شيخا آل ازيرج وفي ريف كميت فتحت المدرسة الحاتمية في مقاطعة الشيخ حاتم غضبان البنية شيخ بني لام.
وتسمية المدارس بأسماء شيوخ عشائر العمارة ظاهرة لم يسبق لها مثيل كما أن تلك التسميات لم تطلق من قبل وزارة المعارف (التربية) على المدارس التي افتتحت في مدينتي الناصرية والبصرة لأن شيوخ العمارة كانوا أكثر من غيرهم يحملون فكرة معارضة إقامة تلك المدارس في مقاطعاتهم لذلك جاءت التسمية تشجيعاً لهم وضماناً لحماية تلك المدارس من العبث والفضل يعود إلى أعضاء الهيئات التعليمية الذين مارسوا التعليم في تلك المدارس إذْ استطاعوا وبسرعة اقناع الشيوخ بأهمية التعليم في المجتمع الريفي والدليل على ذلك التحاق أبناء الشيوخ وبناتهم في تلك المدارس.
وأما تعليم البنات فإن مدارس البنين كانت مفتحة الأبواب لكلا الجنسين إلاّ أن السكان الريفيين لم يرسلوا بناتهم إليها وذلك لنظرة المجتمع الريفي المتخلفة إلى المرأة بالرغم مما تقوم به من مجهود كبير في مشاركة الرجل في كل الأعمال التي تتطلبها المعيشة في تلك البيئة. فمثل تلك المجتمعات تسيطر عليهم التقاليد العشائرية والقبلية التي لا تقر تعليم المرأة بل هنالك قاعدة واضحة هي أنه كلما ارتفعت نسبة سكان الأرياف قلت نسبة تعليم البنات (أي يكون التناسب عكسياً) بالرغم من انتشار وارتفاع نسبة تعلم الذكور. ومن جهة أخرى فإن الأجزاء الكبيرة في كل من الأقضية والنواحي تمثل قسماً من المستنقعات حيث تشرف على الأهوار أو تكون جزء منها ولذا فإن العبء الأكبر يقع على الإناث في تربية الجاموس وبيع منتجاته مما يشكل عائقاً آخر أمام تعليم الإناث.
كما أن هنالك أمراً آخر وهو خلو المناطق الريفية من المدارس الخاصة لتعليم البنات بسبب التقاليد الاجتماعية والعشائرية حيث يحجم السكان عن إرسال بناتهم إلى المدارس الابتدائية التي يكون التعليم فيها مختلطاً. وأخيراً وليس آخراً فإن عدد البنات اللائي التحقن بالمدارس الريفية من عام 1933 إلى عام 1958 بلغ خمسين فتاة فقط.
عشائر ألمجر ألكبير في ألوقت ألحاضر
********************************
• الباوية : الباوية في ميسان قيل إنهم من ربيعة ، والباوية في السماوة قيل أنهم زبيديون.
• بنو أسد : من القبائل المضريه ألنزاريه
• أل أزيرج : من القبائل ألحميريه ألسبأيه
• آل بدير : قيل أنهم من زبيد وقيل أنهم من القبائل الحميرية ، وقيل إنهم من العزَّة.
• آل بزون : اصلهم من عشيرة آل عيسى من طي.
• ألمريان : من أل ندى ألعربيه
• ألبو غربه : أصلهم من عباده
• البهادل : اصلهم من قبيلة خفاجة النزارية.
• البيات : اصلهم من عشيرة ربيعة الطائية. وقيل اصلهم من التركمان
• تميم : هناك قبيلتان تحملان هذا الأسم الأولى هي قبيلة تميم ال
[righ


عدل سابقا من قبل علي كاظم درجال الربيعي في السبت أغسطس 13, 2011 2:10 pm عدل 9 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
علي كاظم درجال الربيعي



عدد المساهمات: 93
تاريخ التسجيل: 02/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ انشاء المجر الكبير / علب كاطم درجال الربيعي    السبت أغسطس 13, 2011 1:04 am

عشائر ألمجر ألكبير في ألوقت ألحاضر
********************************
• الباوية : الباوية في ميسان قيل إنهم من ربيعة ، والباوية في السماوة قيل أنهم زبيديون.
• بنو أسد : من القبائل المضريه ألنزاريه
• أل أزيرج : من القبائل ألحميريه ألسبأيه
• آل بدير : قيل أنهم من زبيد وقيل أنهم من القبائل الحميرية ، وقيل إنهم من العزَّة.
• آل بزون : اصلهم من عشيرة آل عيسى من طي.
• ألمريان : من أل ندى ألعربيه
• ألبو غربه : أصلهم من عباده
• البهادل : اصلهم من قبيلة خفاجة النزارية.
• البيات : اصلهم من عشيرة ربيعة الطائية. وقيل من العشائر التركمانية
• تميم : هناك قبيلتان تحملان هذا الأسم الأولى هي قبيلة تميم المضرية النزارية المعروفة منذ ما قبل ظهور الإسلام ، والثانية آل تميم من قبيلة غزية من هوازن المضرية النزارية.
• الجبور : من العشائر الزبيدية وقيل إنَّ أصلهم من قبيلة الأزد السبئية ومنهم في المجر الكبير فخذ ألكريزات
• الجوابر : اصلهم من قبيلة عنزة النزارية ،
• حجيم : قيل ان اصلها يرجع إلى الصحابي الجليل عمار بن ياسر رضي الله عنه وهو من قبيلة عنس السبئية.
• حرب : اصلهم من قبيلة خولان السبئية وقيل انهم من بكر بن وائل النزارية وقال ابن حزم ان بني حرب من قبيلة هلال النزارية ، وقد أخطأ من نسبهم إلى حرب بن أمية بن عبد شمس إذ لا علاقة نسب لهم به.
• بنو حطيط : قيل ان اصلهم من قبيلة عنزة.
• آل حميد : قيل ان اصلهم من القبائل الحميرية السبئية ، وقيل أنهم من غزية النزارية.
• خزاعة : قيل أن أصلها من القبائل السبئية وقيل أنها من القبائل المضرية النزارية
• الخزاعل : قيل ان اصلهم من قبيلة سنبس من طي وقيل ان اصلهم من قبيلة خزاعة.
• الخزرج : يعود نسبهم إلى الأنصار الخزرج السبئيين. .
• خفاجة : اصلهم من قبيلة بني عقيل النزارية.
• بنو خيكان : ويقال لهم بنو خاقان أيضاً ، قيل ان اصلهم من حمير السبئية ، وقيل انهم من بني مالك وقيل إنهم من الترك.
• الداينية : قيل انهم من القبائل القيسية النزارية وقيل انهم من ربيعة النزارية. وقيل انهم من العشائر التركمانية
• آلبو دراج : اصلهم من قبيلة ربيعة النزارية ، وهم في العمارة وسامراء ، ويدعي البعض ان نسب آلبو دراج في سامراء ينتهي إلى يحيى بن الإمام محمد الجواد عليه السلام ولا يصح هذا لأن يحيى المذكور غير معقب وذرية الإمام الجواد عليه السلام منحصرة في ولديه الإمام علي الهادي عليه السلام وأخيه موسى. .
• الدفافعة : قيل ان اصلهم من عشيرة عبادة.
• الدلفية : قيل ان اصلهم من بني عجل من عشيرة حجام من ربيعة النزارية وقيل انهم من السراي : من ربيعة النزارية وقيل انهم من بني طرف من شمر طوكة.
• الدليم : من القبائل الزبيدية وقيل اصلهم من حمير السبئية. .
• ربيعة : من القبائل النزارية.
• الرفيع : اصلهم من قبيلة غزية وقيل انهم من قبيلة عنزة.
• بنو ركاب : قيل إنهم من زبيد وقيل انهم من ربيعة النزارية وقيل انهم من خفاجة.
• زبيد : هناك أربعة قبائل تحمل هذا الاسم ، اثنان منهما متحدتان في نسب واحد وهما سبئيتان وواحدة طائية والرابعة نزارية وكالاتي :
v زبيد الاكبر بن منبه بن صعب بن سعد العشيرة بن مذحج بن أدد وقيل أنه زبيد الاكبر بن سعد العشيرة بن مذحج بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 38 ).
v زبيد الاصغر بن ربيعة بن سلمة بن مازن بن ربيعة بن زبيد الاكبر ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 38 ).
v زبيد بن معن بن عمرو بن عنين بن سلامان بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طي ( قاله السويدي في سبائك الذهب ص 56 والقلقشندي في قلائد الجمان ص 82 ).
v زبيد الحجاز حيث ذكر القلقشندي في نهاية الأرب أن زبيد الحجاز هم من بني حرب من بني هلال القيسيين المضريين ( انظـر سبائك الذهب ص 43 ).
هذا ما ذكره النسابون ، لكن الأمر اختلط عند ذكر بطون قبيلة زبيد الطائية وقبيلة زبيد السبئية وكالآتي :
o قال القلقشندي في قلائد الجمان إن زبيد اللذين بغوطة دمشق ومرجها هم زبيد الطائيون وزعامتهم في بني نوفل ، في حين ذكر السويدي في سبائك الذهب ان بني نوفل هم بطن من زبيد السبئيين وان مساكنهم في غوطة دمشق وانهم زعماء زبيد هناك !!
o ذكر السويدي إن زبيد الذين ببرية سنجار من الجزيرة الفراتية هم زبيد الطائيون في حين ذكر المدعو سمير عبد الرزاق القطب في كتابه أنساب العرب ( ص 180 و 181 ) إن زبيد سنجار هم من زبيد الأصغر السبئيين !!
o إن جميع القبائل الزبيدية في العراق ـ بعـد مراجعة كتب الأنساب الحديثة الاصدار ـ تعود في نسبها الى قبيلة زبيد السبئية دون أي أشارة الى قبيلة زبيد الطائية !!
وهكذا صار المتعارف عليه في العراق ان قبيلة زبيد هي من سعد العشيرة من مذحج دون أي أعتبار لأصل الكثير من القبائل الزبيدية الطائية أو القيسية ، وهي من المشكلات التي تواجه النسابين العرب والتي غضوا الطرف عنها لعدم قدرتهم على حلها ، والأرجح إن معظم القبائل الزبيدية في العراق إنما ينتهي نسبها إلى زبيد الطائية.
• الزهيرية : من العشائر القيسية النزارية. .
• بنو زيد : أولاد عم عشيرة آل فتلة حيث يتصلون معهم بنسب واحد الى زبيد.
• السراج : اصلها من قبيلة ربيعة النزارية.ومنهم ألوحيلات وال رسيتم والبو فرادي والهليجيه والفجيجات والفراطسه والبو زيد والجيازنه والطليبات وألحلاف والمواجد وألبديرات .
• السعد : وتعرف ايضاً ببير حميد نسبة الى المكان واصلها من قبيلة ضبة ، ومنهم البو غربة واصلهم من عبادة..
• السواعد : قيل ان اصلهم من زبيد وقيل انهم من عشيرة الجحيش الزبيدية وقيل ان اصلهم من حمير السبئيين.
• السعيد : اصلهم من زبيد.
• السودان : اصلهم من قبيلة كندة.
• ألغره : من السواعد
• أل جويبر : من بني خيكان
• شمر : اصل من اصول العرب إلى جانب نزار وسبأ وقضاعة وطي وغيرهم ، وأخطأ البعض بأن نسب شمر إلى طي ، وقيل انها من حمير السبئيين.
• الشويلات : اصلهم من عشيرة آل حميد الحميرية السبئية.
• ألذهيبات ؛ من ربيعه
• الصوالح : اصلهم من طي.
• ألصبيح : من ربيعه ألعدنانيه .
• بنو طرف : أصلهم من طيء ، وقيل إنَّ اصلهم من عشيرة آل فتلة.
• طي : اصل من اصول العرب إلى جانب نزار وسبأ وقضاعة وغيرهم ، وقيل ان طي ترجع في نسبها إلى سبأ.
• آلبو عارضي : اصلها من عشيرة بني حسن الهلالية.
• آلبو عامر : اصلها من قبيلة سنبس الطائية.
• عبادة : اصلها من قبيلة عقيل الربيعية النزارية. .
• عبودة : من عشائر ربيعة النزارية.
• العبيد : اصلها من زبيد.
• العتاب : اصلها من آل حميد السبئيين. .
• بنو عجيل : اصلها من زبيد وقيل أصلها من العزَّة. .
• العزّة : اصلها من زبيد. .
• آل عكيل : قيل ان اصلها من آل حميد. .
• عنزة : من قبائل نزار.
• بني عقبه : من قبيلة ما زن
• الغزي : اصلهم من الفضول من بني لام وقيل أصلهم من طيء.ومنهم السويعديين
• غزية : اصلها من قبيلة هوازن القيسية النزارية.
• آل فتلة : قيل إنَّ اصلهم من زبيد وقيل إنَّ أصلهم من قبيلة النخع السبئية.
• آل فرطوس : قيل انهم اخوة عشيرة آل شبل وقيل إنهم من الغزي.
• قضاعة : هي أصل من أصول العرب إلى جانب نزار وسبأ وطيء وشمر وغيرها ، وقيل إنها من القيائل السبئية وقيل إنها من القبائل النزارية.
• الكريش : قيل اصلهم من ربيعة.
• الكرطان : اصلهم من قيس ويسكنون مع الدليم.
• كعب : اصلهم من ربيعة من نزار.
• كنانة : اصلهم من ربيعة النزارية.
• الكوام : اصلهم من وائل من عنزة.
• بنو لام : من قبائل طي ومنهم في المجر الكبير النصيرات.
• بنو مالك : في المنتفق والفرات الأوسط ، وهم ذرية مالك الأشتر رضوان الله عليه من قبيلة النخع السبئية.ومنهم الطريفات في المجر ألكبير
• المراسمة : أصلهم من عشيرة عبادة
• آلبو محمد : اصلهم من عشيرة العزّة.وهم أخوة ألبو بكر من قبيلة زبيد ومنهم ألبو عبود وشدود وبيت لويلو
• المسعود : اصلهم من شمر.
• ألشغانبه : من ألأنصا ر من ألأزد وقيل من هوازن وقيل من ألبو صالح من أل أبراهيم .
• المعامرة : اصلهم من زبيد.
• آلبو مفرج : هناك عشيرتان تحملان هذا الأسـم الأولـى في الديوانية واصلها من آل فتلة والثانيـة في الحويجة واصلهـا من طي.
• المياح : اصلهم من ربيعة.ومنهم في ألمجر الكبير ألشحمان وهم من ألرؤساء
• آلبو ناصر : ، واصلهم من قبيلة عبادة من ذرية ناصر بن مقن العبادي .
• آل الهاشمي : من قريش من ذرية هاشم بن عبد مناف ، وهم عوائل متعددة تختلف في نسبها إلى هاشم ، وقد وجدت أحدهم ينتسب إلى ( عبد الله بن الإمام علي الرضا عليه السلام ) ولا يصح لأن ذرية الإمام الرضا عليه السلام منحصرة في ولده الإمام محمد الجواد عليه السلام ، لذلك ينبغي تدقيق نسب كل عائلةٍ هاشمية بصورة منفصلة عن بقية العوائل الهاشمية للتأكد من صحة النسب. وهناك العشرات من العوائل التي ينتهي نسبها إلى هاشم لاسيما من السادة الأشراف من ذرية الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام وتحمل أسماء مختلفة ومع ذلك فهم جميعاً هاشميون.
• الساده ألموسويه
• الساده ألزيديه ألحسينيه
*المسودنية : من فروع طائفة الصابئة المندائية والتسمية جاءت نسبة الى جدهم الأعلى عبد الله بن الشيخ بهرام المكنى ب عبد الله خبالة وخبالة في اللهجة العامية يطلق عليه "المسودن" يرأسهم نعيم بدوي (شم) وفروعهم Sadبيت ناشي، والدليمات، وبيت كصاب، وبيت جبير، واهل الرملة، وبيت جبارة، وبيت ابو سمره، وبيت خداده، وبيت صباح، وبيت صنهير) وألقسم ألأكبر من ألمسودنيه في ألمجر ألكبير
* عشيرة ألبلوي نخوتهم ( بلوه ) و( سنعس )ومن أفخاذهم :::
1 ـ ال حسين
2 ـ ال عبد الله
3 أل سبع ألله
4 ـ ال جروا
5 أل عبد ألامير
6 ـ ال داود
7 ـ أل عبد ألرحمان
ومن عشائر الضياغم في العراق ( الغرير والشهوان وأل جمعه وألبو فهد وألصفران وألبو دريب ) ويمتهن
ألبعض منهم مهنة ( ألحياكه ) وخاصة في ألجنوب وهم من العشائر ألعربيه ألاصيله ويسكن ألكثير منهم في مصر والاردن ** 8 *ألساده ألحسينبه والحسنيه ( العلويين ) ومنهم ::
بيت ابو رغيف / بيت ابو الدنين / البخات / البطاط / البعاج / النفاخ / الجوابر / الجعاوله
/ الساده اهل الجرف / بيت جويده / ال سلطان / الشرفه / الشوكي / الشرع / الفواضل / الغرابات / البو حيه ( الساده الزرقان )/ ال علي / بيت العلويه / العلاك / النور / ال ناجي / بيت النعمه /
ال موزان / الموالي / بيت ابو جريب ( الجزائري ) / الاعرجي /اليواسر / المكاصيص /
الموسويه / بيت الحلو / الهواشم ألموسويه / الاسماعيلي / ال حاجي ( الساده المدني والمهري )
/ الساده ألخرسان /الساده ال ربيع / الساده ال مصطفى /
* الفريجات…من أقدم العشائر في محافظة ميسان وبحسب وثائقهم يرجعون إلى بطون ربيعة العدنانية نزحت من الشطرة وواسط فألمجاميع التي نزحت من الشطرة هم من صلب قبيلة عبوده إحدى قبائل ربيعة أما المجاميع التي نزحت من أرياف واسط فهي ترجع إلى قبيلة السراي اكبر أثلاث ربيعة العدنانية وهذه الحمائل شكلت وحدة وقوة في مناطق اهوار ميسان بعد أن حملت أسماء أجدادها "فرج الدلمي-العذاري-وفرج عمارة عنار بن سراي" وبمرور الزمن تصاهرت مع عشائر البو محمد وشكلت تحالف عشائري قوي ذكره الرحالة الاجانب وظهرت من صلب الفريجات شخصيات لامعة عرفتهم المجالس العشائرية بالحكمة والاتزان ومنهم "المرحوم الشيخ عيادة فارس علكم"وفروعهم "بيت شعيب-بيت البو خلف-بيت استير-بيت تهيم-بيت حمد-بيت سعيد ـ الخضران- والمجانين ـ وعشائر الاليزابج - وكل حمولة من هذه الحمائل تعتبر عشيرة متكاملة
* ألأوس : من ألأنصار من ألأزد
قصيدة ( ألمجر ) للشاعر علي كاظم ألدرجال ألربيعي ( أبوعمار ألربيعي )
-----------------------------------------------------------------------
مجر يامجرأيا مجر
ياغيمة ربيع بمطر
ياجولان زاهي بهور
يابردي وكصب أخضر
ياكحل أليضوي ألعين
ياحنه برجل لسمر
يادهله أليغطي ألكاع
ينبت رازقي وعنبر
ياتين بثنايا ألهور
كاط أوشمبلان أحمر
زهر أخضر طلع خريط
طر ألماي صار أصفر
مثل طعم ألعسل بالريك
جمار ألنخل لو طر
يبلام أليجول ألهور
كلي أبياكتر تفتر
أريد أتناك حتى هناك
نكتب دارمي بدفتر
صرت مغزل بحلك ألماي
لامخلاص لامعبر
شريعتنا كصب مضغوط
وألموكد حله أوجمر
حلم لاجن حلم تعبان
بضلوع ألكصب حشر
دجدم وأربط ألمشحوف
يابلام كلبي أنطر
تعال أكعد تدفه بنار
دار ألكوشه وأتبختر
يبلام ألمنايا أتحوم
فوك ألهور غيم أحمر
يبلام ألسفينه شراع
بس ينكسر تدمر إإ
------------------------------------------
من شعر المرحوم عبد النبي الزبيدي النداف في ألأبوذيه وهو والد الشاعر المعروف مطشر عبد النبي النداف ::
بهاماي :
******
ألدهر ماله كثر طكه ** بهاماي
وبقيت أنهش يخلق ألله ** بهاماي
لون أهل ألمجر هموا ** بهاماي
تشت ومابقت منهم بقيه
ومن اعلام المجرالكبير في الشعر الشعبي الشاعر كاظم نجم عبد ألله جيبون ألذي أشتهر يقصيده مغناة (( عذبت كلبي أميره )) ويسكن في الوقت ألحاضر في ناحية علي الشرقي / ميسان **
ومن أعلام المجر الكبير في ألشعر العمودي ألأستاذ المرحوم علي حسين علوان ألجبوري ألمعروف ( علي بخشه )
ومن أعلام المجر الكبير في الشعر الشعبي ألسيد جعفر ألسيد محمد ألحلو ( متغرب )**
-----------------------------------------------------------------
لأستاذ نعيم بدوي ألمربي ألكبير وشيخ الطائفه ألمندائيه في ألمجر ألكبير
-----------------------------------------------------------------
الكتابة هذه عن هذا المربي الكبير ، ليس لمن يحبون النرجسية او يرجون خداع النفس او الغير، ليس كتابة عن عبادة الذات، ولا هي محاولة تسويقية للتمجيد، ليس قطعة من الغزل بماضي انسان تشكل حياته تاريخا للمندائيين في كل مكان، كما انها ليست دفاعا بالحق او الباطل عن رجل لازلنا الى يومنا الحاضر نحمل اعتزازا كبيرا له اسوة باعتزازنا برجل اخر من رجالنا الكبار وهو عبد الجبار عبدالله. ان الكتابة عن واحد من اعلام ثقافتنا الكبار، يمثل عرضا يقرن المحاسن، ويشخص مواقع القوة، ايمانا بوطنية هذا الرجل الشمولي، الذي امتلك جرأة المفكر الذي عرف دوره فتقدم لادائه دون ان يقف به مطمع او يحرفه هوى.
نعيم بدوي شخصية عراقية رحبة الافاق، ذات تاريخ مفعم بالمتغيرات، وهي في جوهرها الاساسي تقيّم على ضوء الدور الثقافي الذي لعبته وعلى النمط الاجتماعي وفعاليته وعلى الطموح السياسي الذي قادته خارج التقليد
وظل هذا الرجل طيلة سنواته التي تجاوزت التسعين ( 1911- 2002) موضوع مثالي لما امتلكه من تاريخ حافل، ولا يزال هذا التاريخ ينتظر من يبحث به ويستخرج مواقع الابداع فيه، فحياة الرجل لازالت ارضا بكرا على المستوى الاكاديمي المتخصص والثقافي العام معا. وما اقل ما يعرفه ابناء طائفته بشكل خاص والفئات المثقفة من العراقيين عن جغرافية هذا الرجل الذي يعد ابرز مربي الاجيال العراقية، بعد تأسيس الحكم الوطني في القرن الماضي . ولنا به مثلا يمكن ان يحتذى دون مواربة او تزلف، خاصة وان عراقنا بكل تشكيلاته المتنوعة، تربويا وثقافيا يجتاز هذا اليوم اخطر مرحلة، حيث يساق ويدلف الى احرج اختناقة في تاريخه الحديث وربما القديم كله. ان هناك انقلابا تاريخيا في مكان العراق اليوم، نحو الاسفل ولربما للوراء، نراه جميعا رؤية العين ولكن يبدو ان الاخرين متفاهمون بالصمت.
كان الراحل نعيم بدوي في محاضراته ورسائله الشخصية، يؤكد على الدوام بان الوحدة الوظيفية في اي مجال لاتأتي من الوحدة التركيبية المجردة والمنعزلة لاي بناء، بل ايضا من التنوع التركيبي داخل المجتمع او الطائفة، وهذا بالدقة ما يعرف بمبدأ التنوع او الوحدة بالتنوع. كان ينظر الى الشخصية المندائية عبر تجانسها في المقومات الاساسية لوحدة المجتمع العراقي ككل. كما كان يركز على الجوانب الثقافية في نمو وتطور وتحديد ملامح الشخصية المندائية، ولم يشجع الولاءات الضيقة او روح الاقليميات في وجه الولاء الوطني او على حسابه، ولم يمهد في طروحاته لنعرة طائفية منعزلة فكريا وسياسيا بقدر ما كان يضيف الجزء الى الكل من خلال العزة الوطنية الواسعة. كان يؤكد على التجاور المثمر في الثقافات العراقية، جنبا الى جنب ، كما تتجاور الحياة والموت، لقد ابصر كباحث ،ازاء حالتنا النادرة كطائفة دينية عريقة جنبا الى جنب الطوائف العراقية الدينية والقومية الاخرى من حيث السمات والقسمات والتقاليد والثقافات التي تجتمع فيها، كثير من العوامل المشتركة مع الاخر، لكن الاختلاف بوجهة نظره يجعل من كل من هذه الفسيفساء مخلوقا فريدا فذا، ثم هي تأتي عادة النموذج المثالي والمثل الكلاسيكي في كل شيء يحمل شراكة الوطن الواحد. مركزة مكثفة متضاغطة على نفسها بدرجة نادرة، بهذا وبذاك معا تجمع بين الحد الاوسط على الاقل من التعميم والتخصيص.
ان كل هذه الافكار التي كان يطرحها هذا المفكر ذات مغزى كبير في ارض يشترط انها ارض المتناقضات او الاضداد، الا انها تجمع بين اطراف متعددة غنية متألفة بكل جوانبها الخصبة، بين ابعاد وافاق واسعة تؤكد التجانس، وتؤكد في الوقت نفسه من خلال مسيرتها تلك الموهبة بسر بقائها وديمومتها وحيويتها على مر العصور، وهو ما يمنحها كذلك سمة التفرد.
يؤكد نعيم بدوي على اطروحة" النهر الكامل" فحياة كل الطوائف هي النهر، ولا وجود لاي طائفة بدونه، وزمن كل واحدة يرتبط بزمن وعوامل داخلية، تتميز بين الشد والجذب لتخرج شخصية العراقي الذي تحول الى عامل جغرافي موجب على مدى قرون طويلة، يغير ويشكل ويعيد تركيب ارضه الطبيعية باستمرار، ويمزج الطبيعي والبشري، الجغرافي والانساني، في هذا النهر الكبير الذي نطلق عليه وادي الرافدين.
التجانس بعد التكاثف تلك هي الكلمة –المفتاح والنغمة الاساسية داخل هذه البلورة المركزة والمضغوطة في وصف العراق التي كان يرددها هذا المفكر، وهي في كل هذا تبدو طبيعيا وبشريا، من التضاريس والمناخ حتى العرق والعقيدة والقرية والمدينة، جسما متجانسا الى ابعد حد ممكن، لا تتطور نحو التباين التدريجي الا على الاطراف التي تشكلها وثقافة هذه الاطراف المتنوعة، وعدم تغليب ثقافة على اخرى واو قسر ثقافة لاخرى، حيث تبزغ او تبرز الملامح المحلية الوطنية بكل نضجها الحضاري، اما الابتعادات الخاصة المفرقة فهي لاتتسع لتخلق التناقض والتصادم ،الا من خلال الاستبداد والطغيان، فلا شك ان الديكتاتورية هي النقطة السوداء والمشوهة في شخصية العراق، وهي منبت كل السلبيات والشوائب المتوغلة في الشخصية العراقية، لا على مستوى المجتمع فحسب، ولكن الفرد ايضا، لا في الداخل فقط ولكن في الخارج كذلك. والشيء المؤكد الذي يصر عليه نعيم بدوي بان العراق لا يتغير جذريا، ولن تتطور حضارته لتستعيد مجدها وتتحول الى دولة عصرية حقا يسكنها شعبا متعدد الثقافات الا حين تدفن ظاهرة احتقار وانكار الاخر الشريك، لان مجتمع الاكفاء الانداد والافذاذ، هي التي تقرب الجميع الى وحدة النهر، لتتحول جغرافية التنوع الى ملحمة حضارية، ثمرة تزاوج الثقافات المتعددة، فهي محكومة بمثل هذا التنوع، وسوف تخسر نفسها ومصيرها ورصيدها الحضاري الكبير، ام هي تناست هذا المبدأ لترتفع الى مستوى التحدي والمسؤولية
انها شهادة مفكر شجاع في زمن التردي والتخلي وحكم صغار العقول، قدمها هذا الرجل وهو يعي تماما الوعي، ان الحاكم بالنظرية او بالتطبيق بالوراثة او الممارسة، بالانقلاب وبالدم يتوهم بان العراق دائما ملكا له، ضيعته او قريته الكبرى، هو الدولة وهو الوطن، والولاء للوطن هو الولاء للنظام، وكل نقد موجه لنظامه موجه له شخصيا، وبالتالي فهو خيانة وطنية.
عسى ان يجد كل عراقي نفسه في هذه الطروحات
ولد الراحل نعيم بدوي في ناحية المجر الكبير في مدينة العمارة عام 1911
اكمل المرحلة الابتدائية في مدينة العمارة
درس في دار المعلمين الابتدائية في بغداد وتخرج منها عام 1931
مارس مهنة التعليم الابتدائي لمدة ست سنوات في القرى والارياف في قلعة صالح والمجر الكبير
دخل دار المعلمين العالية وتخرج منها عام 1941 وبقي في التدريس الثانوي لمدة سنتين
انتقل بعد ذلك الى التفتيش الابتدائي قرابة ستة اعوام
احيل الى التقاعد بسبب نشاطاته السياسية
يعتبر من مؤسسي الحركة اليسارية في العراق
عمل في التدريس الخصوصي حتى عام 1958
بعد ثورة 14 تموز اصبح مديرا عاما للتجارة في وزارة الاقتصاد
عمل بالتعليم المهني ثم عمل في المفتشية العامة متخصصا باللغة العربية
احيل الى التقاعد بعد انقلاب 1963
رأس اول تشكيلة ادارية لنادي التعارف لابناء الطائفة المندائية
ترجم جنبا الى جنب صديقه وزميل عمره الراحل غضبان رومي ألناشىء كتاب الصابئة المندائيون
قام بالقاء عدد كبير من المحاضرات عن المندائية
كتب العديد من الدراسات والمقالات في الصحف والمجلات العربية
ظل يؤكد على اهمية تعليم اللغة المندائية للاجيال الجديدة كاساس لحفظ المندائية وتماسكها الديني والثقافي
ترجم العديد من اعمال الكاتب الروسي انطون تشيخوف الى العربية
اعتبر من ابرز المربين اللغوين العراقيين في مجالات اللغة العربية
وهو احد اعضاء مجمع اللغة العربية
قضى فترات طويلة من حياته في السجون، نقرة السلمان/ سجن الحلة/ السجن المركزي****.
حكايات وأساطير في أهوار ميسان ومنها ألمجر ألكبير
******************************************
هناك الكثير من الحكايات والأساطير التي تروى عن الأهوار عموماً وعن (اليشن) خصوصاً، تتراوح بين الواقع والخيال،
الأسطورة والموروث الديني وهنا يطرح سؤال نفسه بشدة ما العلاقة بين الحضارات القديمة والألهة التي حكمت تلك
المدن قبل 5000 سنة وهل مازالت أرواح تلك الألهة التي نصفها بشر والآخر اله موجودة
1ـ (حفيظ) ذلك (اليشن) التي تدور عنه وحوله أساطير أغرب من الخيال تعد (يشن حفيظ) من أهم المناطق التي تحكى عنها الأساطير، وهي أرض مرتفعة تقع وسط مياه الأهوار يقول عنها الأثاريون: إنها بقايا مدن منقرضة تعرضت الى الفيضان وغمرتها المياه لفترات طويلة لتصبح بعد ذلك مواضع سكن لأهل الأهوار، أما من الناحية الشعبية فتقول الحكايات
التي تناقلها أهالي الأهوارجيلاً بعد جيل ، ان هذه الأماكن إنقلبت على أهلها بعد ما كفروا ولم يبق منهم أحد.
الذي يزور(حفيظ) يرى آثاراً قديمة من طابوق وفرشي وأوآن وجدران وأنابيب من خزف تنقل المياه محاطة بسلاسل طويلة
من الأسيجة تعتبر حدوداً لتلك المدن المنقلبة او المندثرة، وقد زار الكثير من الاثاريين والمكتشفين والمغامرين هذا المكان وكتبوا الكثير عنه، تقول الحكايات ان منطقة(حفيظ) يسكنه الجن ولا يستطيع أحد الوصول إليه، لان من يصل الى حفيظ يمت، وأهم ما يحكى عن حفيظ ان هناك أضاءة كبيرة تظهر فيه خصوصاً أيام الجمع، ويرى الزائر فيها أشباحاً يختلفون عن البشر في الطول والشكل ومن يقترب يجدوه ميتاً في الصباح. وهناك الكثير من المغامرين وصلوا إليه ولكنهم لم يرجعوا أبداً.
2 ـ أبو الذهب
أما (يشن أبو الذهب)الموجود في أهوار الحويزة والسلام والمجر، فله حكايات لا تقل غرابة عن هور حفيظ، حيث تروى
عنه حكاية زورق الذهب، في ليلة الجمعة يخرج من هذا اليشن زورق من ذهب ويبقى ظاهراً للعيان طوال الليل حتى صلاة
الفجر وبعدها يختفي، وقام الكثير من الشخصيات بمحاولات للإستحواذ على الزورق لكنهم فشلوا وماتوا.
3 ـ أم الحناء
الأساطير تبدأ في أهوار الجنوب ولا تنتهي، حتى في السنوات التي جففت فيها الأهوار يشاهد البعض أقوام تدل مظاهرهم على إنهم من الحضارات القديمة تنقلها الى العين أشعة الصباح الأولى وكأنهم في عرض سينمائي، حركة قوم يقومون بأعمالهم المعتادة، وكأنهم أحياء فعلاً، وبعد ما ترتفع الشمس يغيب المشهد. في هذا المكان يقع في (يشن ام الحناء)، حيث تروى أسطورة كبيرة عنه، حيث كان أرضاً مرتفعة تحيطها المياه من كل جانب وتحديداً هذا المكان مقبرة قديمة ومن يمر عليها يسمع أصوات الموتى وهم يصرخون من العذاب ومن دفنوا ميتاً هناك، وعند الحفر يجدون أدوات التعذيب مقاربة لما يتحدث عنه في الجحيم، وكذلك أفاعي عملاقة وأدوات وبقايا أثار النار، وفي الليل تصدر من يشن أم الحناء أصوات عالية تصل الى أسماع الناس في الأهوار****
--------------------------------------------------
المصادر//
تاريخ العراق / عباس العزاوي
أحزان القصب / شوكت ألربيعي
تاريخ ميسان وعشائر العماره / الجويبراوي
موجز تاريخ عشائر ألعماره / محمد باقر الجلالي
تاريخ ميسان ص224
. الشجره المباركه96 /تهذيب الانساب / مناهل الضرب /النفحه العنبريه
تاريخ التعليم في العماره / الجويبراوي

[right]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
علي كاظم درجال الربيعي



عدد المساهمات: 93
تاريخ التسجيل: 02/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ انشاء المجر الكبير / علب كاطم درجال الربيعي    السبت أغسطس 13, 2011 1:58 pm

مجر (لسان العرب)
------------------------
المَجْرُ: ما في بُطون الحوامل من الإِبل والغنم؛ والمَجْرُ: أَن يُشْتَرَى ما في بطونها، وقيل: هو أَن يشترى البعير بما في بطن الناقة؛ وقد أَمْجَرَ في البيع ومَاجَرَ مُمَاجَرَةً ومِجَاراً. الجوهري: والمَجْرُ أَن يباع الشيء بما في بطن هذه الناقة.
وفي الحديث: أَنه نَهى عن المَجْرِ أَي عن بيع المَجْرِ، وهو ما في البطون كنهيه عن الملاقيح، ويجوز أَن يكون سُمِّي بَيعُ المَجْرِ مَجْراً اتساعاً ومجازاً، وكان من بِياعاتِ الجاهلية.
وقال أَبو زيد: المَجْرُ أَن يُبَاع البعير أَو غيره بما في بطن الناقة، يقال منه: أَمْجَرْتُ في البيع إِمْجَاراً مُمَاجَرَةً، ولا يقال لما في البطن مَجْرٌ إِلا إِذا أَثْقَلَتِ الحامِلُ، فالمَجْرُ اسم للحَمْلِ الذي في بطن الناقة، وحَمْلُ الذي في بطنها حَبَلُ الحَبَلَةِ.
ومَجِرَ من الماء واللَّبَنِ مَجَراً، فهو مَجِرٌ: تَمَلأَ ولم يَرْوَ، وزعم يعقوب أَن ميمه بدل من نون نَجِرَ، وزعم اللحياني أَن ميمه بدل من باء بَجِرَ.
ويقال: مَجِرَ ونَجِرَ إِذا عَطِشَ فأَكثر من الشرب فلم يَرْوَ، لأَنهم يبدلون الميم من النون، مثل نَخَجْتُ الدَّلْوَ ومَخَجْتُ.
ومَجِرَتِ الشاة مَجَراً وأَمْجَرَتْ وهي مُمْجِر إِذا عَظُمَ ولدها في بطنها فَهُزِلَتْ وثَقُلَت ولن تطق على القيام حتى تقام؛ قال: تَعْوِي كِلابُ الحَيِّ مِنْ عُوَائها، وتَحْمِلُ المُمْجِرَ في كِسائها فإِذا كان ذلك عادة لها فهي مِمْجَارٌ.
والإِمْجارُ في النُّوق مثلُه في الشاء؛ عن ابن الأَعرابي. غيره: والمَجَرُ، بالتحريك، الاسم من قولك أَمجرت الشاة، فهي مُمْجِرٌ، وهو أَن يعظم ما في بطنها من الحمل وتكون مهزولة لا تقدر على النهوض.
ويقال: شاة مَجْرَةٌ، بالتسكين؛ عن يعقوب، ومنه قيل للجيش العظيم مَجْرٌ لِثِقَلِه وضِخَمِه.
والمَجَرُ انتفاخ البطن من حَبَلٍ أَو حَبَنٍ؛ يقال: مَجِرَ بطنها وأَمْجَرَ، فهي مَجِرَةٌ ومُمْجِرٌ.
والإِمْجَارُ أَن تَلْقَحَ الناقةُ والشاة فتَمْرَضَ أَو تَحْدَبَ فلا تقدر أَن تمشي وربما شق بطنها فأُخرج ما فيه لِيُرَبُّوه.
والمَجَرُ أَن يعظم بطن الشاة الحامل فَتُهْزَلَ؛ يقال: شاة مُمْجِرٌ وغَنَمٌ مَمَاجِرُ. قال الأَزهري: وقد صح أَن بطنَ النعجة المَجِرَ (* كذا بياض بالأصل المنقول من مسودة المؤلف). شيء على حدة وأَنه يدخل في البيوع الفاسدة، وأَن المَجَرَ شيء آخر، وهو انتفاخ بطن النعجة إِذا هزلت.
وفي حديث الخليل، عليه السلام: فيلتفت إِلى أَبيه وقد مسخه الله ضِبْعَاناً أَمْجَرَ؛ الأَمْجَرُ: العظيمُ البطنِ المهزولُ الجسم. ابن شميل: المُمْجِرُ الشاةُ التي يصيبها مرض أَو هُزال وتعسر عليها الولادة. قال: وأَما المَجْرُ فهو بيع ما في بطنها.
وناقة مُمْجِرٌ إِذا جازت وقتها في النِّتَاج؛ وأَنشد: ونَتَجُوها بَعْدَ طُولِ إِمْجَار وأَنشد شمر لبعض الأَعراب: أَمْجَرْتَ إِرْباءً ببيعٍ غالِ، مُحَرَّمٍ عليك، لا حَلالِ أَعْطَيْتَ كَبْشاً وارِم الطِّحَالِ، بالغَدَوِيَّاتِ وبالفِصَالِ وعاجلاً بآجِلِ السِّخَالِ، في حَلَقِ الأَرْحامِ ذي الأَقْفَالِ حَتَّى يُنَتَّجْنَ مِنَ المَبَالِ، ثُمَّتَ يُفْطَمْنَ على إِمْهَالِ؛ والمَجْرُ بَيْعُ اللَّحْمِ بالأَحْبالِ، لحُومِ جُزْرٍ غَثَّةٍ هِزَالِ فَطائِم الأَغْنامِ والآبالِ، أَلعَيْنَ بالضِّمَارِ ذي الآجالِ والشِّفَّ بالناقص لا تُبالي والمِجَارُ: العِقَالُ، والأَعْرَفُ الهِجَارُ.
وجَيْشٌ مَجْرٌ: كثيرٌ جدّاً. الأَصمعي: المَجْرُ، بالتسكين، الجيش العظيم المجتمع.
وما له مَجْرٌ أَي ما له عَقْلٌ.
وجعل ابن قتيبة تفسير نهيه عن المَجْرِ غَلَطاً، وذهب بالمجْر إِلى الولد يعظم في بطن الشاة، قال الأَزهري: والصواب ما فسر أَبو زيد. أَبو عبيدة: المَجْرُ ما في بطن الناقة، قال: والثاني حَبَلُ الحَبَلَةِ، والثالث الغَمِيسُ؛ قال أَبو العباس: وأَبو عبيدة ثقة.
وقال القتيبي: هو المَجَرُ، بفتح الجيم؛ قال ابن الأَثير: وقد أُخذ عليه لأَن المَجَرَ داء في الشاء وهو أَن يعظم بطن الشاة الحامل فتهزل وربما رَمَتْ بولدها، وقد مجَرَتْ وأَمْجَرَتْ.
وفي الحديث: كلُّ مَجْرٍ حَرَامٌ؛ قال: أَلَمْ تَكُ مَجْراً لا تَحِلُّ لِمُسْلِمٍ، نهاه أَمِيرُ المِصْرِ عَنْهُ وعامِلُهْ؟ ابن الأَعرابي: المَجْرُ الولد الذي في بطن الحامل.
والمَجْرُ الرِّبا.
والمَجْرُ القِمَارُ.
والمُحاقَلَةُ والمُزابَنَةُ يقال لهما: مَجْر. قال الأَزهري: فهؤلاء الأثمة أَجمعوا في تفسير المجر، بسكون الجيم، على شيء واحد إِلا ما زاد ابن الأَعرابي على أَنه وافقهم على أَن المجر ما في بطن الحامل وزاد عليهم أَن المجر الربا.
وأَما المَجَرُ فإِن المنذريَّ أَخبر عن أَبي العباس أَنه أَنشده: أَبْقَى لَنا اللهُ وتَقْعِيرَ المَجَرْ قال: والتقعير أَن يسقط (* قوله« يسقط» أي حملها لغير تمام.) فيذهب. الجوهري: وسئل ابنُ لِسانِ الحُمَّرَةِ عن الضأْن فقال: مالُ صِدْقٍ قَرْيَةٌ لا حُمَّى (* قوله« حمى» كذا ضبط بنسخة من الصحاح يظن بها الصحة، ويحتمل كسر الحاء وفتح الميم ) بها إِذا أَفلتت من مَجَرَتَيها؛ يعني من المَجَرِ في الدهر الشديد والنشر، وهو أَن تنتشر بالليل فتأْتي عليها السباع، فسماهما مَجَرَتَيْنِ كما يقال القمران والعمران، وفي نسخة بُنْدارٍ: حَزَّتَيْها.
وفي حديث أَبي هريرة: الحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمثالها والصومُ لي وأَنا أَجْزي به، يَذَرُ طَعامَه وشرابه مِجَرايَ أَي من أَجلي، وأَصله مِنْ جَرَّايَ، فحذف النون وخفف الكلمة؛ قال ابن الأَثير: وكثيراً ما يرد هذا في حديث أَبي هريرة.....

----------------------------------------------------------------------------------------
[right]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

تاريخ انشاء المجر الكبير / علب كاطم درجال الربيعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» طلب انشاء قسم خاص بالمراه
» مقدمات انشاء
» انشاء فريق/عصابة...
» دعاء الأستغفار الكبير
» نبذه تعريفية عن انشاء مسيد ودادم

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 ::  :: -